انترنت قريش

بسم الله الرحمن الرحيم

 

هذي القصة من الخيال … وهي اقتباس من قصة قديمة لأحد مميزي الإقلاع سابقا وكان اسم قصته “منتدى قريش” والذي كتبها قبل قرابة أربع سنوات … ولكن للأسف .. بذلت قصارى جهدي للحصول عليها ومعرفة اسم الكاتب الحقيقي ولكني فشلت … فأتمنى أن يكون كاتب  ” منتدى قريش ” بخير وان يتحفنا بمميزه من جديد اذا يقرا صفحتي هذي …. وربي يسعده

وهذا طرح للفكرة ولكن بشكل مختلف تقريبا .

 

 

بداية القصة :

 

 

قبل فتره هداني ربي وقلت أروح اخذ عمره … وفعلا اتصلت على وحده من الحملات اللي اعرفهم وحجزت معهم ودفعت لهم المبلغ …

 

وفي يوم الأربعاء وتمام الساعة الرابعة عصرا … كنا كلنا في الباص وانطلق فينا من ربوع عاصمة المملكة إلى طهارة العاصمة المقدسة.

 

وطبعا بالحملة شباب ومشرفين ومعتمرين جدا رائعين … قضينا الوقت بمسابقات واستماع أشرطة وتعارف …

 

والحمد لله .. وصلن الميقات ( الطائف ) واحرمنا واتكلنا على الله إلى مكة …

 

وفي تمام الساعة الثانية و 23 دقيقه من فجر الخميس … كنت أتجول في رحابة التوسعة … واتجهت إلى المسجد الحرام وأنهيت عمرتي ولله الحمد .. وأول ما خلصت رفع أذان الفجر …

 

 

وصليت الفجر ورحت بعدها إلى الفندق … وأنا بالطريق مريت على المطاعم اللي بمكة للتعمير وأخذت منهم فلافل يحبه قلبكم … وصلت للغرفة وأكلت الفلافل ونمت …

 

وقمت الساعة 11 الصبح وغسلت ورحت للحرم .

ودخلت من بوابة الملك عبدالعزيز ووضعت جزمتي ( وانتم بكرامة) عند الباب ..

 

وحضرت صلاة الظهر وبعدها طفت على الكعبة وسعيت … بعدين توجهت إلى البوابة عشان اخذ جزمتي وأروح للفندق .

 

وأول ما وصلت البوابة … لقيت واحد معه كيس ويقلب الجزمات والحذيان وينقي الزين منها ..

 

انا يوم شفته انهبلت .. وطارت عيوني …

 

وأشوفه وقتها ناظر جزمتي وأعجبته وحطها بالكيس ….

 

أنا هنا انفلجت … عاد كل شيء ولا جزمتي هذي … لأنها غاليه علي وهي لها سنتين ونص معي ..

 

يعني عشررررررررررررررررة أنا وهي … و مو معقول تهون علي لأنهم يقولون بالمثل ( العشرة ما تهون إلا على ابن الحرام)

 

وما بدهاااااااااااااش بئه …

 

واجي اركض لمه وانا اصرخ :  اترك جزمتي يا هذا ,,

 

هنا هو التفت علي بسرعه … وشافني وانا اركض باتجاهه ..

 

فماشاء الله عليه … مو ماشاء الله الا اهبببببببببببببببب

 

حشى مو سيقان هذي … ولا طائر اللقلق ..

 

طلع سيقانه واطلقها للعنان … وانا اناظر …

 

وافكر بسرررعه … الحقه او ربي يعوض …؟؟

 

يابووووي راح امش حافي … الحقه ابرك …

 

واشغل التيربو حقي وادق اللطمه ( اللثمه) وادعسسس خلفه

 

ومن داعوس لداعوس ومن راس ادمي الى بطن عجوز ….

 

المهم جابني من عند سوق الليل وانا خلفه لم ايأس …

 

ودخل بدواعيس سوق الليل وانا مشغل ماجلان حقي واتابعه …

 

ومن داعوس الى زقااااق الى فتحه الى بيت …

 

وفجاءه دخل في حاره كلها بيوت قديمه …  وانا خلفه … وبسم الله يطلعون من فوق الجدران والشبابيك عالم يناظروني ويشوفني

 

ذكرني هذا المشهد بافلام كرتون اذا دخل الغابه باليلل وطلعت عليه عيون من كل اتجاه

 

وبعدين فتحوا الابواب … وانا هنا بلعت العافيه من جد …

 

وافكر … وش جابني هنا ؟؟؟

 

كل هذا عشان جزمه ؟؟؟ الحقيقه انا اللي جزمه اللي احط راسي براس جزمه …

 

ويطلع لي واحد من اليمين .. يوم شفته تروووعت  وقلت : بسم الله العظيم الاعظم

 

هذا واحد طويل ونحيييف مرررره

 

يوم شفته صرت انا نانسي عجرم عنده ….

 

وقال : كج برانتوا بري بلاه …

 

انا تبسمت وقلت : الحمد لله بخير

 

قال (وهو معصب ):  برانتي برواه .. كج برانتوا بري بلاه …

 

قلت : والله مدري وش تقول … بس انا مضيع وابي الحرم

 

هو التفت للناس اللي من جنسه وصرخ بكلام مدري وشو بس عرفت انه يناديهم يجلدوني لاني شفتهم يطلعون بسرعه واللي معه عصا واللي معه مفك عجل

 

وهنا وبسرعه البرق او اسررررع  اطلعت انا رجليني للعنان وصرت اسابق عمري …

وهم من خلفي يلحقوني ويرمون علي بلاوي ولا الاباتشي بقوته

 

المهم وانا اركض ومن زقااااق الى زقاااااااق ومن داعوس لداعوس ومن ممر الى ممر

 

وصلت الى جبل وبديت اصعده وهم زي يأجوج ومأجوج من خلفي لحد ما قدرت اختفي منهم بين احد الصخور

 

وهم يبحثون عني … ولقيت الله يجريكم زي الكهف .. قلت ياولد هذا افضل مكان تتخبأ فيه ..

 

انا دخلت فيه وهو شوي كبير وقلت افضل حل اتخبا باخره عشان محد يشوفني … وانا ازحف داخل الكهف …

دخا واحد منهم وشافني ورماني بمفتاح عجل كسر فيه راااسي ابن اللذينا و كان فيه فتحه بالارض ما دريت فيها ووقعت داخلها ….

 

واغمى علي ….

 

انتبهت بعد فتره ولقيت نفي بهذا الكهف وقدرت طلع منه ويوم طلعت قلت الافضل اتجه الى المسجد الحرام أأمن لي …

 

وبديت امشي متجه للحرم بس الغريب ما لقيت بيوت او طرق …

 

وفجاءه وانا  فوق احد التلال  لقيت نفسي قدام ديره صغيره وبيوت طين وبيوت شعر وبعااارين وخيول .. وناس ملابسهم غريبه

 

واتجه الى الديره واحصل لوحه مكتوب عليه : |     مكه   176 ذراع      |

 

وكلمت طريقي وادخل الديره واحصل محلات على اليمين واليسار واستغربت مدري وين انا فيه …

واحصل محل مكتوب عليه   قريش نت

 

وادخله واحصل الهندي …

 

انا : السلام عليكم

 

الهندي : عمت مساءا يا صديق

 

انا : كيف حالك

 

الهندي : بخير

 

انا : هذي الديره وشوي يا صديق :

 

الهندي : انت هنا في مكه

 

انا : مكه ؟؟ كم التاريخ اليوم ؟

 

الهندي : اليوم هو الخميس العاشر من شهر محرم لسنة 7 قبل الهجره

 

انا : يعني و النبي ما هاجر للمدينه ؟

 

الهندي : تقصد هذا نفر الذي يسب الاه مال بابا اميه

 

انا : بابا اميه ؟؟ انت كفيلك اميه ؟

 

الهندي : نعم .. بابا اميه بن خلف ..

 

انا : ونعم … اجل رحت فيها .. طيب وينه الان ؟

 

الهندي : بابا اليومين هذي زعلان عشان بلال ما يسمع كلام بابا

 

انا : ياحليلك والله ..

 

 

الهندي : انت ايش تريد ؟

 

انا : ابي ساعه انترنت .. ممكن ؟

 

الهندي : اوكي .. الساعه بـ 15 دينار

 

انا : وجع  15 دينار … يا زين دكتور نت ارخص منكم

 

الهندي : هنا غالي عشان شركه غالي…  قريش كول ما تخفض الاسعار

 

انا : بعد انتم عندكم شركه اتصالات … شكل المشكله ازليه عند العرب

 

الهندي : هبل كريم

 

انا : وجه قل الله كريم .. وش هالخرابيط

 

الهندي : انتا يبغى انترنت او يالله اغرب عن وجهي

 

انا : ايه ابي … بس وشو اشتراككم ؟؟؟

 

الهندي : اشتراك المقهى من الشبكه نت

 

انا : هههههههههههههههههه ياحليلهم اثرهم مره قديمين …..

 

الهندي : كم ساعه يبغى ؟؟

 

انا : ابي ساعه وتخب علي بعد …

 

المهم واروح واجلس على كرسي وقدامي جهاز مدري وش قصته …

 

فتحت الجهاز وشفت الويندوز لقيتها  ويندوز -1287 ( بالسالب )

 

وسرعه الجهاز ( 78 هيرتز )

 

الذاكره ( 64 بايت )

 

القرص الصلب : ( 128 بايت )

 

المهم شفت متصفح الانترنت وشغلته ولقيته نسخه مجهوله الهويه ( غير  مؤرخه خير شر )

 

وجلست اتصفح المواقع ودخلت على الأخلاء .. ولقيت شكله مره قبيح بس الغريب لقيت فيه النورس والتايقر والوعد والفهد والصارم وانين المشاعر والغلا وعاشقه المستحيل والامل المشرق ولموووو والحايره وأروجه وديما و زهور الربيع و المسنم و الامبراطور وعزيز …لقيت كلهم متصلين … يعني مره قديمين الشباب

 

 

وكان بجنبي واحد من الشباب وعليه عمه يحبها قلبكم الصراحه .. تحس انه يمثل بمسلسل تاريخي …

 

واشوفه يناظر بريده بالهوت ميل … ومشغل الماسنجر

 

طبعا جلست اناظر شاشته ( قصيمي ما علي شرهه )

 

وفجاءه ناداه واحد وقام يسولف معه .. وطلع برى المقهى ….

 

وجاء الهندي من جنبي … قلت له ..

 

انا : يا صديق

 

الهندي : نعم

 

انا : مين هذا اللي جالس تو ؟

 

الهندي : انت ما تعرف هذا نفر ؟؟

 

انا : لو اعرفه ما سالتك … مين هو ؟

 

الهندي : هذا ابو جهل … هذا نفر ميه ميه وفلوس كتيرررررر

 

انا : اها … ونعم

 

المهم ابعد الهندي وانا انط بجهاز ابو جهل اتصفحه …

 

ولقيته كذا

 

 

 

 

وذبحتني اللقافه وافتح قرص السي ولقيته كذا

 

 

 

واقعد اشوف الفضايح من جد

 

وفجاءه اسمع صوت ابو جهل يدخل المقهى …

 

وانط لكرسيي وكأني ما سويت شيء ….

 

 

ودخل ابو جهل وجلس وفتح الشات ….

 

وانا اقز شاشته واعرف اسم الشات  ولقيته شات الأسير 

 

قلت ابي ادخله بعد انا

 

ودخلته  … ولقيت فيه 7 اشخاص

 

 

 

المحتار ( هذا ابو جهل طبعا)

 

النصر لمن نصرنا ( هذا أبو لهب )

 

رشيقة القد ( هذا ابو لهب داخل باسم بنت )

 

الويل لمحمد ( هذا ابليس داخل معهم بالشات )

 

عزيز ( هذا انا )

 

فتى قريش ( الوليد بن المغيرة )

 

أحبك يا رشيقة ( أمية بن خلف )

 

انا دخلت ودار هذا الحديث …..

 

—————————————  دخول الشات  —————————————

 

 

المحتار : ولكمووووووووووووووووووووووووووو عزيز

 

فتى قريش : احلىىىىىىىى ولكم باااااك عزوز

 

رشيقة القد : عزيز هااااي .. اسمك مره حلوووو

 

عزيز : يسلموووووووووووووووووووووووو جميعا

 

النصر لمن نصرنا : عمت مساءا يا عزيز

 

عزيز : هلا والله ابو نصره … حياك حبيبي

 

الويل لمحمد : يا شباب لا تضيعون الشات بكلام فاضي ودعونا نتفق ماذا نفعل مع محمد وعصبته.

 

النصر لمن نصرنا : صدقت يا الويل لمحمد .. لا فضفوك على حرصك هذا

المحتار : معك حق النصر لنا وسوف اجعل الويل لمحمد مشرف بعضوية حمراء لانه يستحق

 

رشيقة القد : أنا اريد ان اصبح مشرفة ايضا يا المحتار

 

المحتار : ابشري ياقلبي بس ما تخبريني بأسمك .؟؟

 

أحبك يا رشيقة : لا دخل لك بها يا المحتار .. انها لي انا فقط

 

المحتار : يا أحبك يا رشيقة دعك من هذا التخلف وكن متحضرا ودع الفتاة تختار من تريد

 

رشيقة القد : أنا أحب المحتار لانه رجل متميز وجنتل جدا

 

المحتار : أخجلتي تواضعي يا رشيقة

 

الويل لمحمد : سحقا لكم انا لم اوسوس لكم لكي تغازلون بعضكم امامي … انكم بحق منحرفون بلا وسوسه

 

عزيز : وش السالفه يا شباب ؟؟

 

فتى قريش : لا تشغلن بالك يا فتى واعطني رابط لاغنيه جميله على ذوقك

 

عزيز : ابشر بس لمن تسمع انت ؟

 

فتى قريش : اسمع لشعبولا و ميامي … اولم تسمع اغنيتهم الجديده ؟

 

عزيز : ايه سمعتها … وحلوه

 

المحتار : بررررررررررررررررررررررب

 

رشيقة القد : بررررررررررررررررررررررب

 

أحبك يا رشيقة : ذهب هذا الملعون مع هذه الساقطه وتروكني في نار الغيره اشتعل .. سحقا لك يا ابا جهل

 

((( خرج أحبك يا رشيقة من الشات )))

 

المحتار : يمدحون الباند على جبهته .

 

أحبك يا رشيقة : تعجبني يا أبضائي

 

عزيز : ليش الطرد … شكله مره يحبك يا رشيقة القد .

 

المحتار : عزيز ان لن تصمت لاابندنك كما اعطيتها لهذا الغبي

 

عزيز : لا براحتكم … خلني عاقل ابرك

 

رشيقة القد : تعال يا المحتار الى سطحي كي نتسلى لوحدنا قليلا ودعك من تراهات عزيز ورفاقه .

 

عزيز : وينك يافتى قريش ؟

 

النصر لمن نصرنا : اين انت يا الويل لمحمد … اين حماسك ؟

 

الويل لمحمد : لقد التزمت الصمت خوفا من ان تخربوا اخلاقي

 

عزيز : عاد ما خرب اخلاقك الا هذولا .. انت ابليس بكبرك

 

الويل لمحمد : ويلي … وكيف عرفت يا عزيز … هل انت هكرز ؟

 

فتى قريش : الايبي حقك يا الويل لمحمد غريب جدا … ؟؟

 

عزيز : كم الايبي حقه ؟

 

فتى قريش : -122.-132.-32.-23

 

عزيز : وجع هذا بالسالب ؟؟؟

 

النصر لمن نصرنا : ما هي رشكتك يا الويل لمحمد ؟ وهل هي سريعة ؟؟

 

الويل لمحمد : انا اشتراكي من سعير نت … سريعه جدا وحاره جدا جدا

 

فتى قريش : بكم الساعه يا الويل لمحمد ؟

 

الويل لمحمد : رخيصه جدا واجدكم تستحقونها بجداره

 

عزيز : طيب ليش اسمك الويل لمحمد ..؟ ومنهو محمد هذا ؟؟ وش مسوي لك ؟

 

الويل لمحمد : هذا محمد الذي يدعي النبوه ….

 

عزيز : تقصد الرسول عليه الصلاة والسلام ؟

 

فتى قريش : سحقا لك يا عزيز !! او تتبع الدين الجديد ؟؟؟!!!!

 

النصر لمن نصرنا : لعنتك الاله ايها الصعلوك

 

الويل لمحمد : اعطه باند يا المحتار … واجعله عبره لقومه

 

عزيز : وش فيكم ؟؟؟ انا ما قلت شيء غلط .

 

النصر لمن نصرهم : او تتبع الدين الجديد وترى انك غير مخطىء … لا بورك بك ولا في عقلك

 

فتى قريش : يا المحتار بسرعه اطرد عزيز وانتقم لنا

 

الويل لمحمد : انت يا فتى قريش اطرده فانت ازرق

 

فتى قريش : لا املك أي صلاحيات فانت تعرف حكم ابو جهل وتسلطه

 

المحتار : قلت لكم الف مره … لا احد يكتب اسمي الحقيقي هنا

 

((( فتى قريش خرج من الشات )))

 

المحتار : باااند يا فتى قريش

 

الويل لمحمد : لا يا المحتار لا تطرد فتىىىى انه معنا .. اطرد عزيز

 

المحتار : ولماذا ؟؟ ماذا فعل ؟

 

الويل لمحمد : لم افكر في يوم ان اوسوس لك فانت مشغول دائما بالشر … ولا تنتبه لما يجري … انه من اتباع محمد

 

المحتار : دعه كي نضحك عليه .. هاهاهاهاها

 

(( دخل فتى قريش الى الشات  ))

 

الويل لمحمد : ولكموووووووووووووووووووووووووووووووووووو فتى قريش

 

عزيز : ولكمووووووو فت فت

 

المحتار : ولكمووووو فتى قريش … و برررررررب

 

فتى قريش : يسلمووووو جميعا ماعدا عزيز

 

فتى قريش : تعال يا الويل لمحمد لنتفق على خطه سويا ضد محمد

 

عزيز : اريد ان احضر معكم .

 

الويل لمحمد : خسئت ….

 

فتى قريش : ما رايك ان نرسل فايروسات على شبكة اتباع محمد لكي نشلها لهم

 

الويل لمحمد : اريد شيء اقوىىى

 

فتى قريش : سوف اكتب لك اذا اجمل طريقه .. وسوف ارسلها لك بالخاص لكي لا يراها احد ..

 

الويل لمحمد : انتظرك يا بطل

 

عزيز : ياحسدكم .. ابي اشوف…..

 

الويل لمحمد : سحقاا لك يا فتى قريش .. ليش لهذه الدرجه .. كن رحيما بهم

 

فتى قريش : البقاء للأقوى .. وان كنت خائف فارحل

 

الويل لمحمد : سوف ارحل لانني اخشى على نفسي منك ومن افكارك السوداء .

 

فتى قريش : يالك من جبان

 

((( خرج الويل لمحمد من الشات )))

 

فتى قريش : جبااااان

 

عزيز : اخبرني عن فكرتك يا فت فت

 

فتى قريش : انك جاسوس لهم ولن اخبرك …

 

رشيقه القد : سوف اذهب الان …. لا تنسى ما اتفقنا عليه يا سيدي وكل اهلي

 

المحتار : بحفظ الاله يا روحي

 

((( رشيقة القد خرجت من الشات )))

 

فتى قريش : احسنت ايها البطل … استطعت ان توقعها في شباكك

 

المحتار : ها ها ها ها … نحن لها يا فتى

 

فتى قريش : وعلى ماذا اتفقتوا ؟؟

 

المحتار : لقد واعدتها في السوق بعد زوال الشمس كي اراها ومن ثم تركب معي لنتمشى قليلا بين اوديه مكه وشعابها

 

فتى قريش : يالك من عربيد … انك تريد النيل منها

 

المحتار : ها ها ها ها .. وهل تصدق ان احب مثل هذه البغي .

 

————————————— ————————- —————————————

للقصة بقيه …

 

مع محبتي واحترامي ….

عن Aziz

مجرد قلم خجول .. يخفي في طياته أكثر مما يكتبه ... ويحب أن يكتب الجميل ، وأن يسطر فيه خير لكل الناس ...